نسرين معيوف

10 نقاط السمعة
عضو منذ
لم أقرأ الرواية لأحكم عليها لكن هناك بعض الكتاب قد يلجأ لعناوين ملفتة لجذب الإنتباه إلى كتاباته لا أكثر ..
لا بالتأكيد لم أقصد أبدا التخلي عن طموحي ولا أضع مبرر لشيء كهذا , الفشل لا يكون مبررا أبدا مهما يكن , كل ما حاولت إيصاله هو أنه قد يطرأ بعض التغيرات في حياتنا يجب أن نتلائم معها لكي نحافظ على المعادلة متوازنة . الإنجاب أسمى نعمة خلقها الله عز وجل لم أكرهها أبدا لكن لا أنكر أنها أصبحت جزء مهم ورئيسي من المستحيل أن تتخلى عنه وبالتالي يجب أن تتعايش معه .
التجارب والحياة تعلمنا الكثير وهي التي تجعلنا نتغير لملائمة ظروفنا لكن ما نحاول أن نسعى إليه هو أن يكون تغييرنا للأفضل أن نحقق طموحاتنا وأهدافنا كما كنا نتمناها سابقا ..
أنا من اللائي اجتهدن ولم يجدن العمل للأسف , هذه هي الظروف وعلى الرغم من معاكستها أحيانا لكني دائما في كفاح مستمر من أجل الوصول إلى هدفي , أما عن سؤالك هل هي سنة الحياة أم الضغوط ؟ فربما كلاهما أيضا لا يمكن أن أنكر الرغبة في الأمومة والعائلة , غريزة الأبوة والأمومة رغبة طبيعية وفطرة خلقها الله عز وجل . المشكلة هي أننا نريد كل شيء والموازنة بينهما تكون بين مرحلة مد وجزر .