يستطيع الباحثون الآن مشاركة مقالاتهم البحثية المكتوبة باللغتين العربية والفرنسية على خادمين جديدين لما قبل الطباعة. سيضم الموقعان "Arabixiv (للغة العربية)، وFrenxiv (للغة الفرنسية)" مسودات أبحاث في مجالات علمية كثيرة. أَسَّس الموقعين خالد مصطفى، الذي يعمل في «المعهد الوطنيّ للفنون والمهن» في باريس؛ لمعالجة مشكلة ندرة المحتوى العلميّ على الإنترنت باللغتين العربية والفرنسية. وأُنشِئ الخادمان بالتعاون مع «مركز العلم المفتوح» غير الربحيّ، الواقع في مدينة شارلوتسفيل بولاية فيرجينيا الأمريكية.

مصدر الخبر: http://go.nature.com/2EbJkTd

رابط الأرشيف المباشر: https://arabixiv.org/