كل ماشوف الناس وهم يبحثون باستمرار عن مفاتيح وسيريلات برامج مكافحة الفيروسات والحماية من التجسس أبتسم بيني وبين نفسي :)

الغالبية يركبون البرامج هذي وينسونها أصلا .. لايسوي لها تحديث ولا يعمل سكان .. ولايتابع رسائل الخطأ في صندوق التنبيهات .. فتصبح تلك البرامج بعد فترة عالة على الجهاز بكثرة رسائل الخطأ وطلبات شراء البرنامج وتنبيهات الصيانة الدورية .. غير أنها تستهلك موارد الجهاز بقوة !! وجبناك ياعبد المعين تعين

حتى وإن كان المستخدم فاتح لها صلاحيات التحديث والفحص الدوري للجهاز فبعد كم شهر سيجدها قد تضخمت بشكل مهول وأصبحت عبئا ثقيلا يفقد الجهاز مرونته وسرعته ويجعل من عملية الدخول للنظام وفتح بعض التطبيقات مشوارا طووويلا من الانتظار الممل حتى جاهزية النظام للاستجابة

الحل السحري الذي يضمن بقاء جهازك في قمة أدائه وسرعته ويعيش أضعاف عمره الافتراضي.. وستلاحظ شبه انعدام للمشاكل التي يشتكي منها الجميع مثل ( البطء والتجمد وضعف الاستجابة ..الخ ) .. والحل السحري ببساطه هو :

الاستغناء تماما عن كل برامج مكافحات الفايروسات المعروفة والاكتفاء بالبرنامج الملحق بنظام الويندوز فقط ويسمى Windows Defender !!

نظام الويندوز فيه برنامج حماية يقوم بالمهمة وخفيف جدا لايستهلك الموارد تجده في لوحة التحكم وإذا كان معطيك الأمان باللون الأخضر فمعناته أمورك في السليم .. أضف إلى ذلك التحديثات المستمرة على النظام واللي ينزلها الويندوز بشكل مستمر من موقع الشركة .. في مجملها ملفات أمان .. القاعدة هذي ماشي عليها من 6 سنوات تقريبا وكل ماشتغلت على كمبيوتر فيه برنامج مكافحة فايروسات ألاحظ الفرق في الأداء.

جلست متمسكا برأيي لنفسي حتى قرأت تغريدة لمهندس في شركة مايكروسوفت عبر تويتر بأنه لايستخدم تلك البرامج وأن الويندوز قادر على حماية نفسه إذا تجنب المستخدم تحميل الملفات المشبوهة أو تركيب البرامج والكراكات بشكل عشوائي أو الدخول للمواقع اللي بالي بالك

وعموما يوجد على الشبكة خدمات فحص للجهاز دون تركيب برامج .. وتعطي نفس النتائج ومن نفس الشركات المعروفة ببرامج الأنتي فايروس .

أختم بصورة لأشهر برامج الحماية مع النسبة المئوية مما يستهلكه كل برنامج من موارد الجهاز

http://postimg.org/image/7ocnngomp/