الحساب الفلكي بالطبع، ولكنني أعتقد أن من يرَ أن الرؤية بالعين المجردة شرط له وجاهة في رأيه، هي في النهاية تفسيرات مختلفة لنص واحد، أراها كأمر (لا تصلّوا صلاة العصر حتى تأتوا بني قريظة).

الاعتماد على النظر : (صوموا لرؤيته ، وأفطروا لرؤيته ، فإن غم عليكم فأكملوا العدة ثلاثين)

ما فائدة النظر ؟ و انا لدين اليقين انه رمضان

افرض انك ذهبت لرحلة في الصحراء و هاتفك "حسابيا" قال ان هذا موعد صلاة العصر ، فهل تجتاج الى ان تسمع الاذان لتعرف ان الموعد قد دخل ؟

كلامك غير منطقي فأنا لم أسمع حديثا للرسول صلى الله عليه وسلم يقول صلوا عندما تسمعوا الآذان من المؤذن ولكن سمعت الحديث

(صوموا لرؤيته ، وأفطروا لرؤيته ، فإن غم عليكم فأكملوا العدة ثلاثين)

والله سبحانه وتعالى يقول : (وَمَا آَتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانْتَهُوا وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ)

الأمر هنا أن كثير من العلماء اختلفوا في تحديد معنى كلمة (رؤيته)، وهل يُجزي عنها المعرفة اليقينية لموعد ولادة الهلال أم لا.

رغم الخلافات ولكن كبار العلماء اجمعوا انه المقصود هو الهلال ومن بينهم فتوى ابن عثيميين رحمه الله ..

حديث عائشة رضي الله عنها قالت : كان رسول الله يتحفظ من هلال شعبان مالا يتحفظ من غيره ثم يصوم رمضان لرؤيته فإن غم عليه عد ثلاثين يوما "

تستطيع معرفة أكثر بخصوص هذا الموضوع من هنا : http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=109819

(فَاسْأَلُوا أَهْلَ الذِّكْرِ إِنْ كُنْتُمْ لَا تَعْلَمُونَ)


شكرا لك كثيرا أخي

أعلم ما تقصد، ولكن الأمر أيضًا أنه في زمن النبي (اللهم صلِ عليه وسلم) لم تكن وسائل السحاب الفلكي اليقينية الدقيقة متوفرة أو معروفة، لذلك فإن كثيرًا من العلماء عدّوا الإحتجاج بهذا أمرًا غير مقبول.

عمومًا هذا الأمر هو من الأمور الخلافية التي لا يمكن أن تصل لنتيجة واحدة فيها، وسيبقى الجدل فيها قائمًا، لأنه ليس جديدًا.

ملاحظة: لا يجب أن تعتبر كل المشاركين في المواقع والمنتديات الدينية البحثية علماء موثوقٌ في رأيهم، فمنهم العالم ومنهم المتعالم ومنهم الجاهل أيضًا، ومنهم المتعصب ومنهم المتطرف ومنهم المُفرط ومنهم مَن لا يؤهله علمه للفُتيا بالأصل.

أنت من ليبيا، وأنا أعتقد أن دار الإفتاء فيها مُحترمة من معظم الفئات، خصوصًا بوجود الشيخ الصادق الغرياني على رأسها، لذلك حاول أن تلجأ لها دائمًا إن استعصى عليك أمر (وبالمناسبة، ليس من الضروري أن يكون رأيها صحيح دائمًا، ولكنها الأقرب لبيئتك والأعلم بظروفكم الحياتية، وهذا أمر مهم في الفُتيا).

كلامك صحيح وانااوافق عليه جملة وتفصيلا أخ أحمد وبارك الله فيك على نصيحتك :)

أنت من ليبيا، وأنا أعتقد أن دار الإفتاء فيها مُحترمة من معظم الفئات، خصوصًا بوجود الشيخ الصادق الغرياني على رأسها، لذلك حاول أن تلجأ لها دائمًا إن استعصى عليك أمر (وبالمناسبة، ليس من الضروري أن يكون رأيها صحيح دائمًا، ولكنها الأقرب لبيئتك والأعلم بظروفكم الحياتية، وهذا أمر مهم في الفُتيا).

ههه شكرا لك أخي الفاضل , دار الإفتاء أيضا دعت لتحري رؤية هلال رمضان اليوم والادلاء بالشهادة للمحكمة .. هنا لا يوجد خلاف فالحمد لله كلنا مسلميين سنة على مذهب الإمام مالك .. لعل من يختلفون مع شيخنا وعالمنا الصادق الغرياني هم من يختلفون معه سياسيا ..

جزاك الله خيرا

أنا برأي ان يتم الحساب الفلكي لتحديد موعد الولادة و ثم التأكيد بالعين

و الافضل ان توجد منظمة غير حكومية مسؤلة عن اصدار القرار للدول ككل

و تظم علماء من السنة و الشيعة مع بعضهم البعض

لماذا الدمج معا ؟ الحساب الفلكي دقيق جدا لا يحتاج الى تضييع الوقت بالتأكد بالعين .

وكذلك ان احلامك الوردية في ايجاد مؤسسة ، و من اهم المشاكل هي كيف ستجمع بين السنة و الشيعة و خاصة في مثل هذا الزمن حيث التوتر الطائفي على اوجه , و كذلك مؤسسة غير حكومية في دول التخلف خاصتنا ام مستحيل

وكذلك ان احلامك الوردية في ايجاد مؤسسة

و يقولون عني في هذا المجتمع انني سلبي و نظرتي واقعية , ارفع لك القبعة يا صديقي

طبعا الاعتماد على النظر ... الصوم في رمضان فريضة على كل مسلم وهذا من شريعتنا ورؤية الهلال لبدأ الصيام هو ايضا من الشريعة ومما صرح به الرسول عليه الصلاة والسلام ...لذا الامر واضح ليس به التباس

مجتمع رمضان النقاشي

مجمتمع خاص بهواة الحاسوب يناقش حياتهم وأنشطتهم ورتينهم في شهر رمضان.

292 متابع