بعد ثماني وعشرين عام، ما زال «كيفن ماكليستر» وحده في المنزل. لكن هذه المرة بصحبة «جوجل»!

مع قدوم موسم عطلات نهاية العام، وفي حيلة تسويقية ذكية جدًا، قامت شركة «جوجل» بطرح إعلان إبداعي لخدمة « Google Assistant - مساعد جوجل»، وذلك عبر إعادة أحياء لفيلم «Home Alone - وحدي في المنزل».

فقد قام الممثل«Macaulay Culkin» بإعادة تمثيل دوره الشهير مرة أخرى؛ لنرى «كيفين» وقد صار شابًا في الثلاثينيات من عمره، ولديه منزل يظهر وحده فيه باستثناء رفيقه الرقمي.

حيث يظهر بصحبة تقنيات الذكاء الاصطناعي المتوفر في خدمة Google Assistant، والتي ستساعده في حماية المنزل من اللصوص.

https://suar.me/KPZ5o

ليس هذا وفقط، بل ستمكنه الخدمة من تذكيره بشراء الطلبات التي يحتاجها، وإضافة معجون الحلاقة لقائمة التسوق، وتعيين تذكير لتنظيف مفارش السرير وترتيب الأوراق في وقت لاحق، والدردشة المرئية مع عامل توصيل الششطائر، بالإضافة إلى المساعدة في .

حتى إن «Google Assistant» يشرع في تشغيل «Operation Kevin»، وهي روتين مخصص يغلق الباب الأمامي، ويدير الأضواء، ويضبط حرارة المنزل، وبطبيعة الحال مساعدته في محاربة الأشرار؛ حتى لا تتمكن العصابات من إفساد عطلته من جديد.

يمكنكم مُشاهدة الإعلان عبر هذا الرابط: (https://youtu.be/xKYABI-dGEA).

https://suar.me/awodK

  • ويُعد افعلان ذكي جدًا، حيث مزجت «جوجل» بين عدة إستراتيجيات تسويقية فيه، وهي:

استخدام إستراتيجية التسويق بالحنين للماضي Nostalgia marketing: والتي تمثل مفتاحًا للنفاذ إلى قلوب كثيرين. فهذا الفيلم تحديدًا يرتبط في أذهاننا بالأجواء الحميمية لرأس العام والثلوج، وجميعنا نحفظ المنزل شبرًا شبرًا.

استخدام إستراتيجية التسويق بالمشاهير Celebrity marketing: اعتماد جوجل على الممثل «Macaulay Culkin» أو الطفل «كيفين» الذي أصبح شابًا. وقالت شركة Arts and Letters Creative Co المنتجة للإعلان لصالح «جوجل» أنهم متحمسون جدًا لمشاهدة رد فعل العالم هو يرى «كيفين» مرة أخرى.

استخدام إستراتيجية التسويق بالمناسبات : هذا هو وقت موسم احتفالات رأس السنة، وكل عام تعرض التليفزيونات هذا الفيلم تحديدًا؛ لما يتضمنه من أجواء تتناسب مع هذا التوقيت.

انتقاء الفئة المستهدفة بدقة: الإعلان موجه للجيل الذي استقل حديثًا وأصبح له حياته الخاصة، وبات يمتلك منزلًا، ويحتاج لتقنية المساعد الشخصي لتساعده على إنجاز مهامه.

وإلى هُنا يتبادر السؤال: ما هو رأيكم في الإعلان؟ هل أعجبكم الإعلان مثلما أعجبني؟ شاركوني أرائكم...