كما يعلم الجميع فتطبيقات التعارف و الزواج تعرف رواجا كبيرا في العالم، و هناك مواقع زواج شرقية قامت بنقل الفكرة و محاولة تقديمها للمجتمع العربي، و لكن السؤال المطروح هل تحترم هاته المواقع خصوصيات المجتمعات الشرقية (حتى لا اقول المسلمة) ؟ ما مادى نجاعتها و جديتها؟ و انا اقرء عن تطبيقات جديدة للتعارف تقدم هاته الخدمة بخاصيات جديدة فكرة لماذا لا يتم تطوير تطبيق للزواج يحترم خاصيات مجتمعاتنا الشرقية؟ و انا اقصد بهاته الخاصيات مثل وجوب حضور العائلة للقاء التعارف مثلا... السؤال عن عائلة المتقدم لخطبة الفتاة... عدم التشهير بالفتاة عن طريق صورها... و هكذا دواليك...

لا ادري هل اوصلت الفكرة ! فمثلا يمكن ان تكون اهم خاصية في التطبيق هي عدم رفع صور ... اجبارية تفعيل الحساب بالتأكد من المعلومات المقدمة عن طريق ارسال وثائق رسمية مثلا عن طريق البريد العادي او اي طريقة اخرى للتاكد من المعلومات... اجابة الشاب و الفتات لاستمارة تحتوي على اهم شروط الطرفين و القيام بعد ذلك بتقديم خيارات محدودة للشاب (لا توجد خيارات للفتاة) و لا يكون هناك تواصل مباشر ...

و اظن ان افضل طريقة هو القيام بدراسة عمل الخاطبات في كل الدول العربية و تبسيط طريقة عملهم حتى يكون التطبيع متوافق مع العادات و التقاليد.

هاته فكرة لتطبيق اشارككم بها لعل احدكم يقوم بتطويرها... و اتمنى اذا كانت عند احدكم فكره لا يمكنه تفعيلها ان يشارك بها المجتع لعل احدهم يقوم بتطبيقها و بهذا نكون قد افدنا و استفدنا.