شهدنا قبل 4 أيام إطلاق النسخة الجديدة من نظام التشغيل Windows الذي حمل في هذه المرة اسم ويندوز 10 .......... لا شيء جديد .

و أنا متأكد أن البعض منكم قام بتحميله و حتى قام باستبدال نظام تشغيله السابق بهذا النظام و هذا أمر طبيعي .

لكن هل قمنا حقاً بالتأكد من مقدار حماية هذا النظام ؟؟؟

بناء على توقيع الحماية الخاص بهذا النظام و الذي حمل اسم Windows Technical Preview انتهكت به شركة مايكروسوفت العريقة خصوصية المستخدم بكافة أشكالها فبناءً على ما جاء في اتفاقية الحماية فإن مايكروسوفت قادرة على الولوج إلى كافة البيانات من خلال عدة طرق منها :

  • جمع المعلومات الخاصة بالجهاز المشغل و المعلومات الخاصة بالحساب المستخدم للتسجيل (أمر طبيعي ) .

  • استخدام الميزات الصوتية ( تسجيل ما يدور على الجهاز صوتياً ) ---------> بحجة تطوير الميزات الصوتية ، حيث نعلم أن الويندوز يحتوي على خاصية التحكم عبر الصوت (Speech Recognition) و لكن كم نسبة من يستخدم هذه الميزة ؟!

  • المصيبة الأعظم و التي جعلتني أكتب هذا المقال و هي تسجيل كل كبسة على لوحة المفاتيح (كل حرف و كل رقم و كلنا يعلم مقدار خطورة هذا الأمر) فكافة حسابت مواقع التواصل الاجتماعية و المواقع الحساسة أصبحت تتناقل عبر خوادم الشركة .

و للتأكد من صحة هذا الأمور هذا هو الرابط الخاص بنظام التشغيل ............ http://windows.microsoft.com/en-us/windows/preview-privacy-statement

قد يقول أحدهم لي الهدف هو تطوير النظام الجديد و لكن ما الضرورة من التسجيل الصوتي و تسجيل ما يكتب على لوحة المفاتيح فأبسط ثغرة تكتشف في هذا النظام تؤدي إلى أمور خطيرة .

هل أصبح انتهاك الخصوصية مباحاً ( و العذر هنا هو التطوير ) مع العلم أن الشركة وضعة ميزة تدعى Windows Feedback من أجل استلام الآراء والمشاكل ألا يكفيها ذلك ! نعم أصبحت معلوماتنا الشخصية سلعة تباع لدى الشركات الشقيقة لشركة ميكروسوفت كما فعلت ذلك شركة فايسبوك إلى متى ستسمر هذه العملية ؟

عندما يتعلق الأمر بالحماية فلا يجب التردد و الخوف فكل لحظة تمر محسوبة .