Rayed Ali

مطور و خبير برمجيات أنترنت و أندرويد أملك روح ريادية .

46 نقاط السمعة
عضو منذ

الموضوع يثير اكثر من نقطة صراحة لكن راح ابدء بنقطة تاسيس موظف عمل خاص منافس لنشاط الشركة في فترة سريان عقد التوظيف ووجدت ان معظم الشركات لاتهمل هذا البند في العقود مع ربطه في حق التقاضي و التعويض في حال تسبب ذلك خسائر مباشرة او غير مباشرة للشركة لانه لايمكن باي حال من الحال ان توظف منافس لك او ان يعمل لدى منافس للنشاط بأجر أو غير اجر اثناء سريان تعاقده مع الشركة

النقطة الثانية في حال استقال الموظف لبدء مشروع منافس في نفس النشاط وحصوله على المخالصة فهذا دلالة ان الشخص وجد سوق واعد في هذا المجال ووجد في نفسه امكانية انجاح عمل مشابه وفق استراجيته الخاصة فاهلا وسهلا به في السوق و لتستعد لمنافسك الجديد وقد تعمل معه يوما في نشاطه اذا نجح هذه انماط عادية جدا متكررة في السوق و هذا سبب تعدد خيارات المنتجات صحي للمستهلك صحي للدولة صحي للسوق

تهويل موضوع اسرار الشركة اسررراررر الشرررركة هذا تهويل مبالغ فيه ملم تكن اصول محمية بحقوق ملكية فكرية او علامة تجارية مسجلة لا يوجد اسرار فعليا فعالم الاعمال اليوم جدا منفتح على مشاركة الاساليب و تبنيها و يوجد شركات صغيرة تدار باساليب شركات عملاقة تبنتها فقط بالبحث عن طريق الانترنت ومعظم اساليب التسويق و مهاراته و البيع و مهاراته وادارة اوليات الشركة و ادارة المنتجات باحترافية تدرس الان بدورات على الانترنت باسعر متداولة فصراحة لا استطيع ان افهم معنى اسرار الشركة في هذه الحالة وشكرا

اهلا بيك اخي رياض،

شكرا لاهتمامك

هل ستبحث عن مطورين يشاركونك تطويرها؟

بكل تأكيد ارحب بكل من يرغب بالاسهام و كل من يرى للمشروع فرصة واعدة ننتظر منك عمل (PR) قريبا.

ماذا ستضيف لها لاحقا؟

هل يمكنك عرص بعض الأمثلة بمكتبتك الجديدة؟

Counter Exmaple

Todo list Example

شكرا لك اخي محمد،

بالفعل مازال في بدايته ،

ملاحظاتك ثمينة جدا وانا اعمل بالعفل بشكل مكثف على حل مشكلة اعادة التوليد والتي تحدث فقط عند تكون الحالة من نوع مصفوفة فقط واحاول ان اجد الية بتتبع دقيق للتحولات التي تتم على الحالة داخل مصفوفة و بالتالي اعادة توليد (DOM) المرتبط بالعنصر.

اشكرك مجددا على ارسال الافادة ويسعدنا انا رى لك  PR قريبا :)

اولا اخي اسال الله لك و لمشروعك التوفيق و السداد .. واستطيع ان ارى التفائل و الثقة و اسمح لي بقول الاتي :

اولا اتمنى لو انك شاركت فكرة المشروعا او لمحة عن المنتج .

"تحفظك على الفكرة و عدم مشاركتها دليل على وقوعك في فخ حب الفكرة و اصبحت تخشى انتقادها لانها اصبحت تمثل كيانك العاطفي واوكد لك انك حرمت نفسك من نصائح مفيدة جدا "

ولكن بما انك قررت تحويل الفكرة الى منتج فأنا الان لاعلم عن منتجك المبهر الناجح باذن الله اي خصائص مثل :

هل هي يعتمد في التشغيل على تقنيات فائقة التخصص (رسوميات - العاب)

هل يعتمد في التشغيل على تقنيات الزخم الشبكي و التزامنية و اللحظية الشبكية (واتس اب - تليجرام ...)

هل يعتمد على وظائف تشغيلية مبتكرة ؟

نوع القناة التجارية (B2B -- B2C -- C2C) ؟

ماهو المجال المستهدف (سياحة - تجارة الاكترونية - تواصل اجتماعي - محتوى رقمي - ترفيهي)

جميع هذه الخصائص للمنتج مهمة جدا لاسداء النصح الفعال لمرحلة تنفيذ و بناء المنتج و لذلك ليس لدي غير نصيحة واحدة استعن بشريك مؤسس تقني او وظف احدا ما . ضروري جدا للاشراف عن قرب على مرحلة بناء المنتج

سوف اتكلم عن اسباب فشل المشاريع الصغيرة و الشركات الناشئة في قطاع تقنية المعلومات حيث التخصص و الخبرات التي أملكها .

السبب الرئيسي في اعتقادي و لا ينازعه سبب في العالم العربي هو غياب الاحترافية !! و ليس المقصود ندرة المواهب و لا المقصود درجة الكمال للخصائص المهنية بل المقصود الاعتياد على اساليب و عادات مهمة بتوافرها تنجز الأعمال و تتحقق التحالفات و وتنشأ الشركات و من أبرز هذه العادات :

المصداقية - الانضباط - الثقة وحفظ الحقوق - المنافسة الشريفة - المبادرة و العطاء - الانتاجية و الأنجاز - المعرفة و صقل المهارة

أعدكم لو أعتدنا على هذه الأساليب و المثل لتحققت غايتنا و أمانينا في شركات تقنية ناشئة ومشاريع واعدة تمثلنا قيما و أخلاقا