لبلب اللبيب @Lableb

نقاط السمعة 381
تاريخ التسجيل 31/10/2017
آخر تواجد 9 أشهر

بالطبع، لدينا واجهات قابلة للدمج مع مختلف التطبيقات والمواقع، وعملية التسجيل لدينا في محرّك البحث السحابي سهلة جداً!

لبلب لديه :API, SDK, PlugIn كمايمتلك صفحة جاهزة تستطيع أن تضمنّها في موقعك.

ويقدّم لبلب جلسة تدريب مجانيّة من قبل فريقه لأصحاب المواقع الغير مبرمجين مع فريق التطوير لديه ليكون مرشداً في أثناء تشغيل محرّك البحث على الموقع أو على التطبيق.

جاهزون لمساعدتك ونرّحب بتواصلك معنا عبر الإيميل k@lableb.com

شكراً لتعليقك أخ إسلام. ما كتبته كيندا يتعلق بخدمة البحث المخصص على المواقع العربية. يمكن زيارته على الرابط أدناه للتعرف أكثر على الخدمة. نرجو التواصل معنا في حال كان لديك موقع تود تطبيق بحث لبلب المخصص عليه.

مع المودة،

فريق لبلب

شكرا لك لسؤالك. قريباً ستسمع منا أخبار طيبة في هذا المجال. يمكن مراسلتنا بشكل خاص على salam@lableb.com

شكراً لك. ونتفق معك.

شكرا لك، ونحن نعمل على ذلك. هناك تطويرات عديدة حصلت مؤخراً، ونحن مستمرون بالعمل. لبلب سيتحسن باستمرار، وهذا ما نعدكم به.

نستفيد يومياً مما يبحث عليه المستخدمون على لبلب، وكيفية استخدامهم للبحث والخدمات الأخرى، والمناطق الجغرافية التي يأتي منها أغلب المستخدمين واهتماماتهم. وكل ذلك يساعدنا مع الوقت على تحسين خدماتنا.

شكرا لرأيك الصريح.

شكراً لاقتراحك. ربما نقوم بذلك.

شكراً لك. بعض المواقع المذكور متميز باختصاصه. قائمة جيدة!

شكراً أسامة. استغربنا أن الاسم فيه p بينما تبيان هي b. هل هناك سبب تسويقي برأيك؟

شكراً لك.

من المفيد جداً للمستخدمين العرب إبراز المواقع غير المشهورة التي لا تعطيها محركات البحث أولوية في الظهور بسبب عدد زياراتها القليل.

شكراً لك يونس.

هل هناك مواقع متميزة في الويب العربي من منطقة المغرب؟

هذه كلها مواقع جيدة عموماً. ويبدو أن أغلب تطور الويب العربي هو في المجال العلمي، وفي المدونات. تجارب فعلاً مثيرة للاهتمام. هل تجد في مواقع "الباحثون" نسخ متكرر من بعضها البعض يمنع من تمييز قيمتها الحقيقية؟

شكرا لاستفسارك. التحديث الأخير ضم تطويرات كثيرة على نتائج البحث ولكن لم نعلن عنها. والتطوير مستمر.

شكراً لك ولمشاركة رأيك معنا. سننقله إلى فريق لبلب.

شكراً لك. سيتم انتاج الشعار والموقع بطريقة أفضل، أما الاسم فنأمل أن يحبه المستخدمون أو أن يعتادوا عليه.

هل تعرف أصل كلمة لبلب؟

شكراً جزيلاً لملاحظتك. سنقوم بإرسال اقتراحك إلى القسم المعني، وفي حال زودتنا بإيميلك على الخاص سنراسلك بالنتيجة.

يمكنك مراسلتنا على الخاص أو بالإيميل إلى salam@lableb.com

شكراً لك، ونحن من طرفنا أعطيتك نقطة إيجابية لكن اعتقدت أنك تمزح. بكل الأحوال خاصية البحث موجودة، وفي في تحسن مستمر، وسيستمر هذا التحسن في الأيام القادمة. شكراً لك ويمكنك مراسلتنا على الخاص أو بالإيميل إلى salam@lableb.com

شكراً لك. ربما نضيف خاصية للبحث عن إجابة لهذا السؤال.

شكراً لك محمد، وطبعاً سنستفيد من اقتراحك.

يمكنك مساعدتنا مبدئياً من خلال الملاحظات والأفكار والانتقادات، التي تساعدنا في خدمة المستخدم العربي بشكل أفضل. طبعاً ما زلنا في مرحلة الاطلاق ما قبل التجريبي.

يمكن مراسلتنا في أي وقت إلى salam@lableb.com

شكراً لك زياد.

أي شيء يفيد المستخدم العربي ليس من الرفاهيات! سندرس الموضوع في الفترة القادمة.

نرحب بكل الملاحظات والأفكار، ونرجو منك مراسلتنا في أي وقت إلى salam@lableb.com

شكراً لك عبدالله، ونحن نريد فعلاً مساعدة المستخدم العربي دون أن يغرق في متاهات المواقع والإعلانات والمنتديات التي تسيطر على المحتوى العربي دون أدنى اعتبار لتجربة المستخدم، مما يصيبه بالإحباط.

البيانات هي من عدة مواقع، وكل الخدمات ستكون هكذا إلا تلك التي لا نستطيع أن نجد مصدراً خارجياً موثوقاً لها.

شكرا لك لدعمنا دائما بملاحظاتك وأفكارك، ونتطلع للمزيد منها.

يمكن مراسلتنا في أي وقت إلى salam@lableb.com

شكراً لك ونقدر ملاحظتك وهي في مكانها. نعمل على تطوير البحث بشكل كبير، وسترى النتيجة خلال الأسابيع القادمة.

نرحب بكل الملاحظات والأفكار والانتقادات، فبدونها لا يمكننا تحسين عملنا لخدمة المستخدم العربي بشكل مفيد.

يمكن مراسلتنا في أي وقت إلى salam@lableb.com

صحيح، وسنحل هذا الموضوع قريباً. شكرا لك ونأمل أن نحصل على ملاحظاتك واقتراحاتك دائماً. يمكن التواصل بشكل مباشر على

Salam@lableb.com

شكراً لك يوسف! نتمنى سماع ملاحظاتك واقتراحاتك والتواصل مباشرة ممكن على salam@lableb.com

شكراً لك يونس، ولمتابعتك الدائمة، ولكل الاقتراحات والملاحظات. المقالة المفيدة التي كتبتها منذ عدة أشهر كان موضع نقاش ضمن الفريق. تحياتنا وتقديرنا لك.

فريق لبلب

شكراً لك أسامة! يسرنا دوماً أن نسمع اتقراحاتك وملاحظاتك، ويمكن الاتصال مباشرة عبر salam@lableb.com