في هذا الشهر أعلنت شركة موزيلا عن أن نظام تشغيل الهواتف الخاص بها Firefox OS قد أقترب من نهايته، حيث تعتزم الشركة وقف دعم النظام الموجه للأجهزة منخفضة التكاليف، وقالت الشركة في بيان لها ” أننا ننوي وقف تقديم الهواتف الذكية المدعومة بنظام Firefox OS لمتاجر التجزئة المعتمدة” فقد أدركت الشركة أنها لم تستطيع أن تقدم أفضل تجربة ممكنة للمستخدم.

https://suar.me/13lw

نظام Firefox OS كان تجربة قصيرة العمر فقد أطلقته شركة موزيلا في عام 2013 وكان يستهدف فئة معينة من المستخدمين محدودي الدخل، لذلك لم يحظى هذا النظام أو الهواتف العاملة به بشعبية كبيرة في أمريكا وأوروبا والشرق الأوسط ولكن طرح النظام في أسواق أمريكا اللاتينية والهند وبعض دول آسيا فقد كان هدف موزيلا من تطوير هذا النظام هو الدخول لأسواق البلدان الفقيرة، وبالفعل فقد طرحت الشركة عدة هواتف في هذه البلدان تعمل بنظام Firefox OS وأغلبها لا يتعدي ثمنها 80 دولار مثل جهاز ZTE Open.

نبذة عن نظام Firefox OS:

هو نظام تشغيل مفتوح المصدر طورته شركة موزيلا، النظام قائم على نواة لينوكس ويطوره فريق Boot2Gecko الخاص بشركة موزيلا كما يساهم في تطويره الألاف من المطورين.

يعتبر نظام Firefox OS هو أول نظام تشغيل مبني بالكامل بتقنية HTML5 مما يمنحه مرونة في التطوير وهذا ما يجعله معتمدًا على تقنيات الويب في التطوير والتصميم، كما أن التطبيقات التي تعمل على هذا النظام تم تطويرها بإستخدام HTML ، CSS، JavaScript.

حسب شركة موزيلا فإن الاعتماد على تقنيات الويب في تطوير التطبيقات يتميز بالسهولة والبساطة ويجعل النظام والتطبيقات أكثر مرونة وقليلة الحجم، فلو قارنت مثلا بين تطبيقات أندرويد المبنية بلغة جافا وتطبيقات Firefox OS المبنية على أساس تقنيات الويب ستجد أن الأخيرة أكثر بساطة ومرونة في حين أن الأولى ربما يزيد حجم بعضها عن 900 ميجابايت مما يؤدي لاستهلاك ذاكرة الجهاز ويقصر عمر البطارية.

يتميز نظام Firefox OS بكونه مفتوح المصدر بالكامل أي يستطيع المطورون الإضافة والتعديل على بنية النظام وهو عكس ما تفعله شركة جوجل المطورة لنظام أندرويد والتي تتيح الكود المصدري لنظامها بعد الانتهاء منه.

كما سبق وقلنا أن شركة موزيلا طورت هذا النظام بهدف تقديم هواتف رخيصة الثمن لا يتعدى سعرها المائة دولار لذلك فقد كان هذا النظام موجه بالأساس لأسواق الدول النامية والتي ربما لا يستطيع أفرادها شراء هاتف يتجاوز ثمنه ال 600 دولار، ولكن هناك أيضا هدف آخر من إطلاق هذا النظام وهو رغبة موزيلا في المنافسة في سوق أنظمة التشغيل من خلال طرح نظام تشغيل مفتوح المصدر وتعمل من خلاله أجهزة ذات سعر منخفض للغاية وهذا ما يؤدي لانتشار النظام وتكرار تجربة أندرويد.

البنية البرمجية لنظام Firefox OS:

يتكون نظام تشغيل Firefox OS من ثلاث طبقات هي:

GONK: وهو ما يطلق عليه كيرنل وتمثل الطبقة السفلية للنظام وهي مبنية على نواة لينوكس.

GECKO: وهو محرك تشغيل التطبيقات ويكون متوفر في معظم أنظمة التشغيل مثل ماك ولينوكس وويندوز وأندرويد، وبما أن النظام مبني على نواة لينوكس فيمكن بالتالي ربطه بالمحرك وفي نظام Firefox OS نجد أن المحرك متصل مباشرة بنواة لينوكس وهي ميزة تعطيه مميزات ليست في الأنظمة الأخرى.

GAIA: وهي واجهة المستخدم أو الطبقة العليا وهي مبنية بالكامل بتقنيات HTML ، CSS، JavaScript.

الأجهزة العاملة بنظام Firefox OS:

منذ صدور النظام في عام 2013 حظي باهتمام كبير من شركة موزيلا فقد صدرت في الفترة ما بين فبراير 2013 وحتي يونيو 2015 ستة عشر تحديثًا للنظام، أما بالنسبة للأجهزة التي تعمل بهذا النظام فهي خمسة عشر جهازًا وهي:

T2Mobile Flame.

Geeksphone Keon.

Geeksphone Peak.

ZTE Open.

ZTE Open C.

KDDI Fx0.

Cherry Mobile Ace.

Symphony GoFox F15.

Intex Cloud FX.

Zen 105 Firefox.

Spice Fire One MI FX1.

Alcatel Onetouch FireC 4020D.

ZTE Open II.

APC Paper.

Spice Fire One Mi-FX 2.

وقد تعاونت الشركة في تصنيع هذه الأجهزة مع شركات ذات وزن في سوق الهواتف الذكية مثل هواوي وألكاتيل وZTE و LG.

مصير نظام Firefox OS والأجهزة العاملة به:

كما ذكرت بالأعلى فإن شركة موزيلا أعلنت وقف تطويرها للنظام ووقف تصنيع أي هواتف تعمل به، ولكن حسب الشركة فإنها ستستمر في تقديم الدعم للأجهزة التي تعمل بالنظام وتم بيعها، كما أن مصادر من داخل الشركة ذكرت أن النظام سيعمل أيضًا على أجهزة ومنصات أنترنت الأشياء ولكن لن نري النظام مجدد على الهواتف الذكية.