ستكون هذه هي المساهمة الرابعة لمسلسل الشركة الناشئة، سنتناول فيها أحد المحاور المهمة التي طرحت في مسلسل الشركة الناشئة start up وهو المسثمر الملاك والمستثمر المخاطر..

في كل حلقة يربط المسلسل مصطلحات هامة بخصوص ريادة الأعمال، والشركات الناشئة..

يظهر مصطلح المستثمر الملاك عبر زوج أم يو إن جاي -الأب الثري-.

وهو الملقب به في شركة ساند بوكس، إذ أنه يعمل دائما على دعم الشركات النائشة ويظهر اهتمامه بها، يحاول أن يقترب من شركة سيو دال مي، ويعلن عن استثمار لهم كونه المستثمر الملاك، في الأخير تظهر نيته السيئة باستغلال مهارات الفريق دون تقديم الدعم..

لكن بعيدا عن أحداث المسلسل، ماذا نعني بالمستثمر الملاك؟

بالإنجليزية Angel investor، شخص ثري هدفه الأول هو تقديم الدعم للشركات الناشئة وتوفير رأس مال يساعد الشركة في مشاريعها، وهذا مقابل سندات قابلة للتحويل، أو حصص في المشروع، يعرف المستثمر الملاك انتشارا في وادي السيلكون بالولايات المتحدة الأمريكية، إذ يقدم فريق من المستثمرين الملائكة إلى تشكيل فرق بحثية من أجل مجموعات استثمارية..

أيضا هناك المستثمر المخاطر، هل سمعت عنه؟

تعالج إحدى الحلقات موضوع المستثمر المخاطر وهو لقب أحد أبطال المسلسل، السيد هان.

فهو يعرف في الوسط الريادي الكوري بهذا اللقب وذلك راجع إلى كل استثماراته المخاطرة وفي الآن نفسه الناجحة التي أقدم عليها، اشتهر ببداية استثماره منذ أن كان مراهقا بالمال الذي تم تسريحه به من دار الأيتام، تمحورت عقليته حول الاستفادة بأكبر قدر من الموارد، رغم صغره لم يضيع المال، وإنما تضارب به في البورصة، الشيء الذي شكل له ثروة هامة حين بلغ الثلاثين من عمره..

ونعني بالمستثمر المخاطر، هو المغامر الذي يقدم على دعم الاستثمارات التكنولوجية التي قد تكون بها مخاطرة كبيرة، وعادة تكون مبتكرة وتأتي بمفاهيم جديدة للتسويق، أو منتجات مستجدة لم يتم التأكد منها، هذا قد يوسع بشكل كبير النشاط التجاري للمستثمر المخاطر لو نجح بعمله..

إذن بعد التعرف على المصطلحين من قبل شخصيات المسلسل، ماذا تفضل أن تكون، مستثمرا ملاكا، أم مخاطرا؟