أولا الشاعر لا يقصد شعب السعودية ابدا و قد قالها يقصد الحكام . وقد سبق له ان انتقد عدة حكام كحكام قطر تركيا السعودية الامرات البحرين مصر سوريا و الجزائر و تونس (الشاعر أصله جزائري إسمه محمد جربوعة)

شرح القصيدة :

هذي (الرياض) بربّكم يا ناسُ ؟ --- أم إنّها يا ناسُ ( لاسفيغاسُ) ؟ : هل هذه الرياض البلد المسلمة ام تحولت الى لاس فيغاس

الرقصُ والفسقُ ( المُصَوّرُ) ، والخنا --- والخمرُ والنسوانُ والأجراسُ : الرقص و التبرج و الكلام السافل و الخمر و النسوان العاهرة و الاغاني السافلة

وأدور أسألُ في الخريطةِ أهلَها --- ويدايَ أخماسٌ بها أسداسُ : أبحث عن الرياض الحقيقة أين هي . وانا حزين و متحسر ومتعجب

(القدس) لا زالتْ تباع وتشترى --- فلمَن تقامُ (بِجَدّةَ) الأعراسُ ؟ : القدس لاتزال تتلاعب بها السياسة . اذا هل تقام الاعراس بجدة احتفالا ببيع القدس

هذا الشذوذ ، ببيتِ أحمدَ منكرٌ --- أفليس فينا مسلمٌ حسّاسُ ؟ : هذا الشذوذ غير مقبول بمكان نزول الوحي . ويتسائل اليس فينا من يمنع ال سعود

فلتتقوا الرحمن هذا بيتهُ --- وهناكَ صلّى الفضل والعبّاسُ : خافوا الله هذا بيته . أبو الفضل العباس الشجاع صلى هنا

وهنا تنزّل ذكره سبحانه --- وتعطّرتْ من ذكره الأنفاسُ : هنا تنزل القران و تعطرت الالسنة من قراءة القران

وهنا أتى جبريلُ يسألُ ما.. وما الـ --- إسلام ، والإيمان والقسطاسُ ؟) : هنا أتى جبريل يعلمنا الاسلام و الايمان و العدل

هي فتنة الأحلاس.. جاء زمانها --- وبنو سعودٍ هم بها الأحلاسُ : فتنة الاحلاس التي حذرنا منها رسول الله قد تحققت (يمكنك البحث عنها ) . ويقول أن بنو سعود هم بها الاحلاس .

الجائعونَ إلى الرذيلة والخنا --- الفاسدون ، العِرّة، الأنجاسُ : يصف ال سعود بالجائعين الى الرذيلة و الكلام البذي . ويصفهم بالفساد و النجس و الدونية

لا الخيل تعرفهم ولا التقوى، ولا الـ --- ـــبيداء تعرفهم، ولا القرطاسُ : ليست من شيمهم الفراسة. ولا التقوى من صفاتهم . و لا هم قادرون على المشي في الصحراء . و لا يستطيعون كتابة الشعر أو قرائته

مِن نهدِ (كارديشيان) يبدأُ مجدهمْ --- والعزّ فيهم قدُّها الميّاسُ : من عورة كارديشيان يبدأ صناعة مجدهم (لا مجد لهم) . و الشرف عندهم مجرد التكبر في المشي لا غير

أسرَوْا لإسرائيل ليلا ، نصّهمْ --- ( سبحان مَن أسرى) ..عليْها قاسوا : ذهبوا الى اسرائيل في السر . نصهم (يقتبس من القران و يسقط الاقتباس عليهم) . سبحان من أسرى عليها قاسوا (سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَىٰ بِعَبْدِهِ لَيْلًا مِّنَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ إِلَى الْمَسْجِدِ الْأَقْصَى)

هذا ابن حنبلَ أحمدٌ يبكي على --- ما منْ مسائل فِقْهِهِ قد داسوا : إبن حنبل عالم مسلم قديم و يصف الشاعر انه ابن حنبل حزين لان ال سعود داست على مسائل فقهه (التشدد في الدين)

يبكي على البلد الحرامِ وبيتهِ --- عبثتْ به الرعيانُ والأجناسُ : يبكي على مكة و على البيت الحرام الذي عبثت به الناس التافهة و الاجناس كترامب و السياسيين

دارت سقاةُ الإثم في جنباتهِ --- مِن بعدِ (مُسندهِ) وفاضَ الكاسُ : إمتلأت سقاة الخمر في قصور الحكام من بعد مسنده(الكتاب الذي جمع فيه ابن حنبل مرويات الصحابة) . ويقصد من بعد الاسلام و التطور . وفاض الكاس اي امتلا من الخمر للاخر حتى ساح

حتى إذا امتلأتْ بطونهمو بها --- وهوى على صدرِ النديمِ الراسُ : يقول حتى إمتلات بطون الحكام بالخمر . و سقط الراس على صدر الذي يملا الكؤوس

سقطَ الوزيرُِ على الأميرِ على الذي --- يملا الكؤوسَ.. وغادر الجُلّاسُ : سقط الوزير من الدوار و الدوخات على الامير على الذي يملا الكؤوس وهو النديم . وغادر الجلاس اي ذهي يهذي وحده إبتعد عن مجمع الجلوس

يا ربّ زلزالا ..يحطّم مُلْكهمْ --- أعتى وأقوى .. ما له مقياسُ : يدعوا الله أن يحطم الحكومة

يا أيها البلد الذي لعبتْ به --- أيدي الكلابِ وساسَه الأنجاسُ : ينادي البلد الذي لعبت به ايدي الكلاب و جماعته النجسة

آذاكَ (أبرهةُ السعوديُّ) الذي --- هو في عبيد بلاده نخّاسُ : يقول له قد خدعك أبرهة السعودي (محمد بن سلمان) الذي هو في الشعب نخاس(التخاس هو الذي يتاجر بالعبيد في الجاهلية)

يجري وراء الجنس والمالِ الذي --- بيدِ اللصوصِ، كأنه مكّاسُ : يجري وراء الجنس و الاموال التي بيد اللصوص(الحكومة) . ثم يشبهه كأنه مكاس (المكاس الذي يحتال في البيع و الشراء يحاول الربح في البيع قدر المستطاع)

ألقى بني أعمامهِ في جُبّه --- في (الجيْبِ) حين أصابهُ الإفلاسُ : ألقى بني أعمامه في جيبه حينما اصابه الافلاس و تعني انه يستعملهم في مصلحته حينما يتعرض للافلاس

ولكلِّ (كلب) أو (كُليبٍ) بينهم --- منهم لطعنة ظهرهِ (جسّاسُ) : هذه من قصى حرب البسوس . يقول ان لكل شخص غدار كالغدار الذي غدر ب وائل و ابنه كليب . و الغدار هو جساس . وجساس هو أبرهة السعودي

الأرضُ تأكل نفسها مِن حنقها --- غضبا ،وتطحنُ بعضَها الأضراسُ : الارض تأكل نفسها من الغيظ . و تطحن أضراسها في بعض (صفة المغيوظ عند الغيظ يقفقف أسنانه) . وشبه الارض بالانسان

الأرض غاضبةٌ .. مساجدُ نينوى --- قبر النبيّ ، النيلُ ، والأوراسُ : مساجد نينوى في العراق و قبر النبي و نهر النيل و الاوراس في الجزائر . هذه معالم مهمة في العالم و قد قال عنها أنها غاضبة من غدر ال سعود

ما بين قوسينِ (الكلابُ ) تجبّرتْ --- سأقولها فُصحى.. لمَ الأقواسُ ؟ : يقول كنا في الماضي نتكلم سرا عن الكلاب الجبابرة من الحكام . و الان سنقولها شعرا لماذا الاقواس و لماذا السر

لا قوسَ بعد اليوم: ( يسقطُ حكمهمْ --- العرش، والأمراء، والحرّاسُ) : لا سر بعد اليوم نطالب بسقوط حكام العرب و ال سعود من العرش و الامراء و الحراس

https://www.youtube.com/watch?v=YcrSzlxb3Yc

القصيدة