وفقا لهذا التحقيق الذي في الرابط أعلاه والمقدم من رصيف 22

نتوصل إلى نتيجة مفادها أن التقرب بين العرب الأثرياء واليهود الأمريكان ليس محض صدفة

وأنها نتيجة لعبة استراتيجية هدفها غير واضح ولكن من خلال أفعال ذلك المستثمر وأشباهه هل يعني هذا أن اليهود سيصبحون يوما ما لقمة في جيوب العرب؟

ذلك من خلال التأثير على قراراتهم واختياراتهم ومستقبلهم المشترك

لاسيما أن اليهود أبناء عمومة وعدد منهم يشتركون معنا في نفس العداوة للصهينة العالمية!

هل يعني هذا أنه ليس هناك الكثير من الوقت حتى تحرير اليهود والعرب من قبضة إسرائيل الوكيلة الشرعية عن الصهاينة؟

ماذا عنك

كيف تقرأ أبعاد ذلك التحقيق؟