أتمنى أن تملك الأطراف السوريّة المتنازعة من الحياء ما هو كافٍ للكف عن الحديث عن السيادة من الآن فصاعداً.

لا أدري ما الذي شاهدة البارحة على الرابعة فجراً تقريباً هل كان صواريخ بحدود الخمسة ام طائرات نفاثة لكنها كانت واضحة متتابعة وعلى أرتفاع منخفض بنسبة للطائرات وذات ضجيج عالي هذا أضافة إلى الطائرات الحربية النشطة منذ مساء الليلة لكن لا أعلم حقاً إذا ما وصلت تلك الصواريخ إلى وسط الضفة حقاً أم أنها شيء أخر لكن المؤكد ان هناك شيء حقيقي قد حدث.

أعتقد أنها طائرات فقط، حسب الرواية الإسرائيلية القبة الحديدة تصدت ل٤ صواريخ وباقي ال١٦ سقطوا بالأراضي السورية، وأيضا هو كلام مبالغ فيه غالبا.