منذ بداية الحرب السورية لاحظت ان الاعلام طيلة الوقت يربط الاطراف المُتصارعة بالطوائف :

النظام و حلفائه => العلويين

داعش و باقي الاطراف => اهل السنة

فـبالحقيقة لو جئنا إلى ارض الواقع لوجدت ان كل طرف يحتوي اشخاص من مُختلف الطوائف و الدول و بل حتى بعضهم من غير دينهم اساسًا (اي ليسوا بملسمين اصلًا) .

المشكلة ليست هُنا ؛ المشكلة تكتمن عندما الناس تبداء برمي شتائمها و رأيها على الطائفة بدلًا من الطرف السياسي

مثل عندما تفتح على خبر ما في الفيس بوك ثم تجد شخص يقول مثلًا "السنة الكلاب" بدلًا من ان يُحدد الطرف الذي يتحدث عنه بالضبط .

فألا ترى ان ربط الاعلام هذا تسبب بمعضلة حقيقة بسبب عشوائيته هذه ؟!