الأبوكاليبس : مصطلح شائع يعبر عن نهاية العالم أو الحضارة بعد سلسلة حروب عنيفة أو كوارث طبيعية..

ما بعد الابوكاليبس Post Apocalypse : مصطلح يعبر عن طبيعة الحياة المزرية التي تلي الحروب او الكوارث .. للتسهيل ، تذكّــر فيلم ( Mad Max ) و ( The Road ) و ( 28 days later ) .. كلها أفلام بخصوص الحياة المقبضة الكئيبة التي تبقت بعد انتهاء الحرب ..

======

حالياً نحن نعيش في مرحلة الأبوكاليبس .. صراع عالمي ، وإقليمي ، وسياسي ، وديني ، وفاشي عسكري ، وثيوقراطي ديني ، وطائفي ، وقبلي .. إلخ ..

كل معايير الصراعات الإنسانية اجتمعت ها هنا .. حالة أقرب الى تجمع أبطـال كل سلاسل الكوميكس في فيلم واحد من أفلام Avengers مثلاً ..

السؤال هنا :

ماذا في ( مرحلة ما بعد الأبوكاليبس ) ؟ .. هل سنكون - من سيبقى على قيد الحياة - مثل الشعب الألماني الذي تخلى عن النازية فوراً بعد سقوط هتلر ، ونبدأ في التعايش معاً بشكل يشمل كافة الحقوق والواجبات بلا تمييز ديني او طائفي او سياسي او عرقي ؟

هل سيتقبل المتشدد دينياً ، العلمـاني ؟ .. وهل سيتقبل العلمــاني ، المتشدد دينياً ؟ .. هل سيتقبل السنّي أن يعيش بجانب الشيعي بلا مشاكل حقيقية ؟ .. هل سيتقبّـل القومجي العروبي ، الإسلامي الأممي ؟ .. هل سيتقبل الفاشي العسكري ، المنادي للدولة المدنية ؟

بمعنى آخر ، هل سنصل لحالة فعلاً من الهدوء على غرار المجتمع الاوروبي بعد الحرب في استيعاب كل أطياف وديانات واجناس وشعوب الارض لمرحلة البناء بعد أن سقط 60 مليون قتيل ؟

أم مرحلة ما بعد الأبوكاليبس ، ستشهد أبوكاليبساً آخر .. وهو الإنتقام .. ان الخاسر سوف يستمر في كراهيته للمنتصر ، وينوي أنه يدمّــره في أقرب فرصة ، ونبدأ من جديد ؟

بالنسبة لي ، أحياناً أرى علامات تشعرني بالتفاؤل بخصوص المستقبل .. وأحياناً أرى ظواهر ، تجعلني متأكداً ان المستقبل ، حتى مرحلة ما بعد الدمار .. ستحمل في طياتها دماراً آخر ..