هل انخفاض اسعار النفط بإرادة الحكومة السعودية ؟ ام من يتحكم بها ؟

هل هي وسيلة للضغط على روسيا ام ماذا ؟

هذه الصفحة توضح العوامل المحددة لتغير أسعار النفط: http://www.investopedia.com/articles/economics/08/determining-oil-prices.asp

ﻻ أظن أن هناك منظمة تحدد سعره، ولماذا سيكون هذا للضغط على روسيا؟ هي ليست عضوا من الأوبك.

لم افهم النقطة صراحة ، يعني هل روسيا تبيع النفط بسعرها الخاص بغض النظر ان انخفضت اسعار النفط او ارتفعت ؟

-1

انخفاض الأسعار ﻻ علاقة له بروسيا لأنها ليست عضوا في منظمة الأوبك أي أنها ﻻ تعتمد على النفط في تحقيق مدخولها، يعني لن تؤثر عليها أزمة النفط. في حين ستؤثر على دول الشرق الأوسط التي تعتمد على النفط (السعودية - قطر - الإمارات.. إلخ) وأعضاء الأوبك بشكل عام.

دول الشرق الأوسط التي تعتمد على النفط ستخسر هذه السنة بسبب الأزمة 360 مليار دولار، الأزمة ستؤثر على ميزانية هذه الدول النفطية بشكل كبير، فبينما السعر الحالي هو قرابة 50 دولار للبرميل سيتوجب على السعودية أن تبيع بسعر 106 دولار للبرميل حتى توازن ميزانيتها.

لم اقصد اني لم افهم المقال فقد قرأته كاملا .

لكن لم افهم فكرة ان روسيا لا تتأثر بانخفاض النفط ، مع اني اقرأ للبعض ان امريكا تطلب من الحكومة السعودية زيادة الانتاج لخفض سعر النفط ومن هذه الاقاويل بحجة التأثير على روسيا .

ربما أنا مخطئ فلا أملك المزيد من المعلومات حول الموضوع، قرأت مسبقا أن اقتصاد روسيا سيتقلص قليلا لكن ﻻ أدري إن كان له علاقة بأزمة النفط الحالية.

ستتأثر روسيا بالتأكيد فالنفط والغاز الطبيعي يكون أكثر من ٧٠٪ من صادراتها. أما أسباب انخفاض النفط فهي متعددة، أولًا: تناقص معدل الطلب الصيني للنفط(بسبب تراجع الاقتصاد). ثانيًا: واكتشاف طريقة للاستفادة من النفط الصخري في أمريكا، مما سيجعلها أكبر منتج للنفط في العالم قريبًا. والسعودية لم تزد إنتاجها النفطي بل حافظت عليه، وهذه ليست عادة أوبك عندما تنخفض أسعار النفط. ولهذا أسباب متعددة، أولًا: محاولة لإخراج شركات النفط الصخري من السوق، فهذه الشركات تحتاج إلى سعر عالٍ للبرميل لتربح. ثانيًا: قد يكون هناك دافع سياسي وهو الضغط على روسيا.

انتاج برميل النفط يكلف السعودية من 3 الى 5 دولارات, فمهما انخفض سعر البرميل ستبقى تربح.

ما تخسره الان هو جزء من الربح, واذا استمرت تنفق الاموال كما كانت تنفق لما كان سعر البرميل 100 دولار ستواجه مشاكل مستقبلاً, لكن يبدو انها لعبة كسر عظم.

السياسة

مجتمع لمناقشة الأخبار والمستجدات السياسية العربية والعالمية

12.4 ألف متابع