يبدو المقال منطقيا لي وألا لماشاهدنا السفارة الصهيونية في القاهرة معززة مكرمة .

على الجبهة السورية كان انتصارا لكن مبالغ فيه (و أجد هذا طبيعيا فعلى مر التاريخ يضخم المنتصر من انجازاته ويخفف المهزوم من خسائره أعلاميا طبعا) لكن لحق ذلك تخاذل كبير على الجبهة المباشرة رغم الدعم الكبير المقدم من سوريا لفصائل المقاومة الفلسطينية و اللبنانية لكنه بالكاد يكفي للدفاع عن النفس فقط . فعلى الجبهة المصرية هناك معاهدة أم السورية وقف اطلاق نار حتى يومنا هذا(يمكنك اعتباره معاهدة تحت الطاولة) .

لكن تبقى حرب تشرين التحريرية (هكذا نسميها في سوريا ) أفضل بسنين ضوئية من مواقف العرب والمسلمين من ماقبل 1900 (بداية الاطماع الصهيونية) مرورا بالنكبة والنكسة ..

فبعدها كانت سنينا سودا على (اسرائيل) حيث نشأت المقاومة في جنوب لبنان(الذي كان محتلا يوم ذاك ) و بقييت اسرائيل تتلقى الخسائر من حرب العصابات هذه أكثر مما كانت في حرب تشرين حتى الهزيمة عام 2000 والانسحاب الكامل ألى الجليل الأعلى ثم 2006 التي مرغت سمعة اسرائيل وجيشها التكنلوجي المتطور أمام حلفائها و أعدائها حيث هزم 5000 مقاتل فرقا مدرعة بأكملها حتى الانسحاب مرى أخرى .. ثم الموقف البطولي لأهلنا في غزة عام 2008 رغم المجازر ...

للأسف ومنذ ذلك الوقت عادت اسرائيل للتحسن و تعافت تماما منذ 2011 حتى الآن حيث وجهت البنادق (من جميع الاطراف) إلى المكان الخاطئ تماما وتدمرت الجيوش التي كانت يوما تجعل الصهاينة يصطفون طوابير لدخول الملاجأ .. وبيد من ؟ لن أجيب لأن الجواب لن يعجبك ^_^ ولنبقى في سياق الموضوع p:

وبيد من ؟ لن أجيب لأن الجواب لن يعجبك ^_^ ولنبقى في سياق الموضوع

هلا أخبرتني ؟ من من ؟ ^_^

سألتف قليلا في الجواب #_#

الجيش السوري

الجيش المصري

تنظيم الدولة(من ضمنها ولاية سيناء التي تقاتل الجيش المصري هذه الأيام )

تنظيم القاعدة (في سوريا)

أحرار الشام (اكبر فصيل معارض في ريف دمشق ولايتبع القاعدة لكنه يكن عداء شديد لداعش)

فصائل مختلفة من هنا وهناك تسير على غير هدى و ليس لها لاهدف ومصير مجهول .

دول الخليج (بشكل عام) حيث تدعم بالسلاح والمال المقاتلين لمصالحها في سوريا والعراق ولا تدفع في فلسطين سوى (لأعادة الأعمار-_-)

طبعا والسبب الأكبر والأشمل تضارب مصالح القوى العظمى في المنطقة وهو قديم منذ أيام حامورابي وانتهى ألينا بروسيا والولايات المتحدة.

^_^ هناك المزيد لكن هذا هو (الأكثر شيوعا ) (:

تنظيم الدولة(من ضمنها ولاية سيناء التي تقاتل الجيش المصري هذه الأيام )

و لماذا لا يهاجمون إسرائيل ؟ بدل مهاجمة الجيش المصري ؟

فصائل مختلفة من هنا وهناك تسير على غير هدى و ليس لها لاهدف ومصير مجهول .

لهذا نحتاج للإتحاد على الحق لقتال تلك الدول التي تلقب بالعظمى .

دول الخليج (بشكل عام) حيث تدعم بالسلاح والمال المقاتلين لمصالحها في سوريا والعراق ولا تدفع في فلسطين سوى (لأعادة الأعمار-_-)

خابوا و عابوا لأنهم لا يدعمون كتائب القسام ( ظهاراً طبعاً فأنا لا عرف حالهم خفائاً في هذ الموضوع)

سؤالي هذا لكل داعش وليس لولاية سيناء فقط . ايضا للقاعدة ..

وتدمرت الجيوش التي كانت يوما تجعل الصهاينة يصطفون طوابير لدخول الملاجأ

الجملة هذه كتبتها كـ نكتة لتضحكنا اليس كذلك ؟ بلتأكيد انت تهزأ بلجيوش التي سحقتها اسرائيل في ستة ايام فقط.

نعم في النكسة حصل هذا لكن في اكتوبر وبعدها لم يحصل هذا .

إذا قرأت المقال فستعرف أن أحد أسباب خسارة الحرب كان بسبب السياسيين ( رؤساء الدول ) وليس العسكر فقد إستماتوا في القتال .


السياسة

مجتمع لمناقشة الأخبار والمستجدات السياسية العربية والعالمية

12.5 ألف متابع