هل فكرة يوماً بحوار يدور بين أعمى و أبكم ؟

حسناً .. سأخذ دور الأعمى و أنت الأبكم ... لترى ما سأكتبه .

لا تفكر في الطريقة التي سأكتب بها ... و ركز على ما ترى فقط ... لا تحرك رأسك بنعم أو لا ..و لا تكتب شيء لأني لا أرى شيء أصلا .. احتفظ بالإجابات لنفسك ... أحتاج عقلك لا فضولك ... لنبدأ الأن :

كيف ستقنعني بأن هناك فرق بين الجمال و القبح ؟

انا أحكم بما أسمع فقط و أنت ترى ولا تتكلم ..

أنا أحب كل شيء حتى يثبت الشيء عكس ذلك ..

كيف تحب أنت .. اذا رأيت فقط ؟

أنت تحتاج لضوء لترى في الظلام ؟

أنا لا أحتاج هذا ! هل أنا أفضل منك .؟

.. انت تعيش فترات من حياتك بدون بصر ...

مثل انقطاع الكهرباء او الضياع في مكان مجهول مظلم .. ماذا ستفعل حيال ذلك ؟

أنت تفكر الأن ؟ كيف تقنعني بأنك الأن تفكر ؟

أنا لا أراك تفكر إذا أنت لست موجود ؟

لماذا عندما نتفق يبدأ الإختلاف أم نحن مختلفين قبل أن نلتقي ؟

قيل لي أنك أسود..أنا لا أعرف لونك وان كذبت علي لن يغير هذا من وجودك ؟

لا أعرف الحقيقة من الكذب بل أتحرى منها ثم اقرر .. هل تفعل ذلك أيضا ؟

هل أصبحت نقطة ضعفك هي النظر ؟

أنا لا أسمعك .. لما لا ترد ... هل تتقن لغة الإشارة وتود التواصل معي !

حتى لو أتقنت لغة الإشارة عِلمك لا فائدة منه... أنت ترى كل شيء وعاجز الأن أمامي ..

ألم تفكر من قبل في مواجهة هذا الموقف .. حتى وإن كنت تستطع الكلام كيف ستجيبني؟ أظنك لن تكون أفضل من الأبكم .

حسنا الأسئلة امامك أجب يا من ترى الحياة بألوانها ؟

هل تفكر بأن العمى أفضل من البُكم ؟ حتى أنا أفكر في العكس !

أتمنى أن أرى العالم و لا يهم ما سأقوله ..

.. لكن ماذا سأقول ... أنا لم أرى شيء من قبل .. كيف سأعبر عن شعوري اتجاه كل الأشياء التي لم أكن أراها ... هل ستتغير أفكاري اتجاهها ... لا ... لا أريد أن أرى .

هل ذهبت ... ربما كنت أتحدث مع نفسي طول هذه المدة !

إن كنت تسمعني فإذا أنا موجود ! لأنني أرى نفسي موجود اذا سمعني أحد فقط ..

لنترك مسألة الحواس و لنرسم حياة أفضل لكلينا ...

خُذ رأيي عن للحياة و أنا سأراك إذا فعلت ... حتى وإن لم تنطق بحرف .

لنجسد أفكارنا على أرض الواقع ... الذي نسمعه و نراه

العمى هو ظلام الذي بداخلنا .. البُكم هو العجز الذي يكبلنا و يلعثم شعورنا .

أنت قارئ للكتب ؟ لكن لا أراك تفعل شيء ؟

ليس بالضرورة ان تكون كاتب اذا قرأت كثيرا من الكتب حتى و ان كنت كاتب ما هو الفرق بينك و بين الأمي ؟ ان لم تفعل شيء يذكر ...

هل تبحث فقط عن كلام جميل و معبر ... وهل ستغير الكلمات التي تحملها في قلبك المثقوب شيء ؟ واقعك غير جميل و بدون مشاعر

أنت ترى ؟ تتكلم ؟ ارني انظر اليك ...

ـــــــــــــ

ان كنت ترى أن مقال جيد على الاقل تابع صفحتي فضلا لا أمرا

https://www.facebook.com/Mitrakawasindan