مرة أخرى، يكشف فيسبوك عن وجود ثغرة جديدة (وقعت في سبتمبر الماضي من العام الحالي لمدة 12 يومًا، في الفترة ما بين 12 و25 سبتمبر من عام 2018) تسمح للمخترقين الوصول لصور مستخدمي التطبيق.

الجديد هذه المرة، أن الثغرة لا تسمح فقط بالوصول إلى الصور التي يرفعها المستخدم داخل قصصه المصورة Stories، وعلى سوق التسوق المملوك لفيس بوك MarketPlace، بل تعدى الأمر ذلك، وأصبح من الممكن الوصول إلى الصور التي يرفعها المستخدم في منشور ما، ثم يتراجع عن فكرة نشرها ويبقيها في المسودات Drafts لحين أخر.

وقد تسببت الثغرة فى تسريب صور ما يقرب من 6.8 مليون مستخدم، بمساعدة بعض تطبيقات الجهات الخارجية، وذلك بحسب البيان الرسمي الصادر عن فيسبوك.

رابط البيان الرسمي:

https://developers.facebook.com/blog/post/2018/12/14/notifying-our-developer-ecosystem-about-a-photo-api-bug/

وهذا يعني أننا من المحتمل أن نكون ضمن الـ 6.8 مليون مستخدم الذين تعرضوا لإنتهاك خصوصية صورنا الشخصية على فيسبوك.. فما الحل؟!

في رأيي.. ينبغي علينا تفعيل خيارات منع تطبيق فيسبوك من الوصول العشوائي للذاكرة الداخلية لجهازك. ففي كًل مرة ترفع فيها صورة لفيسبوك، تكون مجبر على السماح بصلاحية الوصول إلى الذاكرة مفتوحة، ولكن عليك عقب الإنتهاء من الرفع أن تعطل خيار وصول فيسبوك للذاكرة إلا في المرات التي تحددها.

إذا كان لديكم إقتراحات فعالة لحماية الصور من خطر التسريب والمخترقين، برجاء شاركونا إياها...