كثيرا ما يُصادفنا شعار لعلامة تجارية ما ويعلق بأذهاننا لدرجة عدم نسيانه مطلقا، وفي نفس الوقت نجد أنفسنا لا نعلم شيئا عن تلك الشركة!

مؤخرا حدث الأمر معي!

عندما رأيت شعارا لأحد عيادات طب الأسنان، ذلك الشعار مصمم بإتقان لدرجة أنّك قد تجد نفسك داخل العيادة دون أن تشعر حتى، ورغم سؤالي عن أفضل عيادة أسنان قبل زيارة طبيب الأسنان إلا أنّي في النهاية وجدت نفسي في تلك العيادة أنتظر دوري! أمر غريب أليس كذلك؟

ورغم عِلمي بعدم وجود أي علاقة بين مهارة وبراعة الطبيب ونوعية الشعار إلا أني مثل الملايين من الناس تبهرنا الصور..

بعد بحثي حول الموضوع أكثر

تعرّفت على ما يسمى بالهوية البصرية للشركة وكيف أنّ هذا العنصر اليوم بات أهمّ ما في الشركات وأصبحت تصرف من أجله ميزانيات ضخمة فقط من أجل تصميم كروت زيارة أو بطاقات عمل خاصة بالشركة وكُتيّبات تعريفية صغيرة "بروشور" والتفنّن في تصميم اللوحات الإعلانية وتعليقها في الشوارع الرئيسية..

بعد اطّلاعي أكثر فهمت أنَّ

المحتوى البصري يجذب الناس أكثر من المحتوى الكتابي أو السمعي بل أكثر من التجارب الشخصية! وأن منصة مثل انستجرام مثلا أكثر ما يُميزها عن فيسبوك وتويتر ويجعلها تتقدم عليهما هو تفرّدها بعرض المحتوى البصري على منصتها بشكل أكبر وأكثر احترافية..

هل حدث لكم موقف مشابه لما حدث لي؟ هل تعتقدون أنّ الهوية البصرية وخصوصا الشعار مهم جدا للعلامة التجارية؟