لماذا يؤمن البعض بما يدعى الأمل ؟

لا أعرف ما هو الأمل، يعني مثلاً أنا لي أمل ان اصبح مهندس ناجح، واذا اصبحت هل للأمل علاقة ؟

ما هذا الغباء ؟؟

الأمل هو تكذيب الواقعية، لا احب مناداتي بالمتشائم بل أحب تسميتي بالواقعي.

ولا أرى ان السعادة الا ارتفاع مؤقت للادرينالين .. أي ما هي الا مجرد كذبة، وأما الحالة الطبيعية فهي انعدام المشاعر .. ومن اين يأتي انعدام المشاعر في هذا العالم الحزين ؟

ما اقصده ان الحالة الطبيعية هي البؤس واليأس وليس الاهما.

لا للتصديق بالأمل، لا للانخداع بالسعادة، نعم للواقعية