لو لم تدمج جوجل شبكتها الإجتماعية جوجل+ مع يوتيوب كان ليُكتَب له النجاح، كان عليها فقط أن تقوم بالتسويق له عبر المواقع التقنية المشهورة وتحسينه أكثر فأكثر، بدل أن تُجبر الناس على استخدامه، وفي الحقيقة، كنت لأنتقل له لو تتخذ جوجل هذا الخيار الغبي.

لماذا ترى ان دمج اليوتيوب شيء خاطىء ؟

لأنه لا فائدة منه على الإطلاق، قبله كان يمكننا التعليق والنشر على جوجل+، وبعده ما زال يمكننا التعليق والنشر على جوجل+، لا يقدم ولا يؤخر.

أيضًا ليس كل مستخدم لليوتيوب يستخدم كل منتجات جوجل الأخرى، إذن ليس كل مستخدم ليوتيوب يستخدم جوجل+، لكن جوجل أجبرت الكل على استخدامه، جوجل+ أصبح ذلك الطفل الصغير المدلل لدى أمه.

ثقافة

لمناقشة المواضيع الثقافية، الفكرية والاجتماعية بموضوعية وعقلانية.

21.2 ألف متابع