السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لا أعلم كيف أوضح هذي المسألة ولكن بصراحة أصبحت أخاف من المنطق خصوصا عندما يصل إلى درجة قتل الرحمة خوفا من تلك القوانين الحاكمة للمجتمع، يصبح الإنسان يقيم نفسه وغيره حسب إحترامه لتلك القوانين بغض النظر عن صحتها من عدمها

وكمثال عندما قال الله تعالى: "وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلَائِكَةِ إِنِّي جَاعِلٌ فِي الْأَرْضِ خَلِيفَةً ۖ قَالُوا أَتَجْعَلُ فِيهَا مَن يُفْسِدُ فِيهَا وَيَسْفِكُ الدِّمَاءَ وَنَحْنُ نُسَبِّحُ بِحَمْدِكَ وَنُقَدِّسُ لَكَ ۖ قَالَ إِنِّي أَعْلَمُ مَا لَا تَعْلَمُونَ"

كلام الملائكة في هذي الآية منطقي، ولكن لو تم تطبيق هذا الكلام المنطقي لقتل الإنسان، إذا أحيانا يكون المنطق ضد الرحمة، إذا المنطق شر، أليس كذلك؟