نفس هذه الشركات انتفضت يوم كشف سنودن عن برنامج التجسس و اكدت ان ذلك تم بغير علمها مضيفة انها ستتخذ اقصى درجات اﻻمان لحماية مستخدميها في المستقبل

من سيجعل ثقته في هؤلاء و هؤلاء فليراجع حساباته

اﻻنترنت مسرح واسع و مفتوح للتجسس

إن كنا حقا أمة واعية وحكومات قادرة يجب أن نسرع لإيجاد بدائل محلية عن هذه الشركات العالمية ودعم شركات الويب المحلية بدلا من ترك خصوصياتنا ومعلوماتنا بأيدي دول خارجية . أليس هذا يعد أيضا حفاظا على الأمن القومي أم نذكر فقط الأمن القومي عند حجب بعض هذه الخدمات لتعرض المستخدمين فيها لسياسات بعض البلدان

ثقافة

لمناقشة المواضيع الثقافية، الفكرية والاجتماعية بموضوعية وعقلانية.

21.2 ألف متابع