الأم التي تبقى تحت رحمة زوج مستبد، لا يستطيع أولادها التقدم في حياتهم لأنها ترفض أن تتخذ القرار الشجاع من أجل نفسها. هي تدعي بأنها توقفت عن الحياة من أجل أن تمنح الحياة لأبنائها وبناتها، بينما في الحقيقة هي متوقفة عن الحياة لأنها لا تريد أن تقاتل من أجل مصيرها.

الكاتب حقا لايقدر هذه التضحية الكبيرة !

الأم مخلوق يتصرف بنكران الذات كل شيء كل حياتها ليست حياتها هي بل حياة اسرتها الحب كبير جدا لدرجة انها تلغي نفسها لاجلهم.. ومجرد تخيل الاوضاع والجحيم الاسوأ مما تعيشه -لهم وليس لها- يجعلها ترضخ بالسيء تجنبا للاسوأ.

بالتأكيد فكرت مليون مرة في كرامتها ومشاعرها وعانت الاما كثيرة ولكن مجرد التفكير في ماسيحدث لابناءها وماسيعانونه ويشعرونه تجعلها تقبل ان تتالم هي ولايتالم ابناءها .. بالطبع الابناء يتالمون ويتالمون كثيرا وهم يرون أمهم هكذا وقد يتشوهون في الحقيقة ولكن الاضرار اكبر بكثير في حالة حدث طلاق فعلي ! .. النتائج السعيدة لن تكون فورية والابناء سيخوضون الكثير من الجحيم فوق الذي خاضوه اساسا ..

لو كنت وحدي فقرار ترك الرجل وحرقه حيا ورمي رماده في مستنقع حتى موجود =)) لا احد يكره نفسه لهذه الدرجة .. ولكن بوجود الابناء ؟ صعوبات خوض الف طريق وحدي لاتهم! ولكن خوضها مع الاولاد؟؟ اتساءل ان كان ابنائي سيتمكنون من التقدم في الحياة بنصف عائلة ؟

هل سيدعني الزوج المستبد اخذ ابنائي؟ هل ساترك ابنائي وحدهم مع هذا الوحش كي يتالموا اكثر حتى! كيف سيفكر ابنائي عني ؟ تركتهم ورحلت؟ لم اتحمل لاجلهم؟

ان حصلت على ابنائي وتخطينا مرحلة حرب الوصاية على الاولاد كيف ساعيلهم وحدي؟ كيف ساربيهم واعيلهم في نفس الوقت وحدي؟ اي مستقبل ساصنع لهم وحدي؟ ان نجحت في صنع المال لاجلهم كم من الوقت ساقضيه بعيدا عنهم كم من الامور ساراها تكبر فيهم بشكل معوج ولن الاحظها كيف سيغير عدم وجود رجل في حياة ابنائي الذكور مثلا من شخصيتهم؟ هل ساتزوج مرة اخرى؟ ماذا ان خضت نفس التجربة؟ كيف سيتالم ابنائي مجددا ! كيف سيشعر ابنائي حين اتزوج مجددا .. كيف سيعتادون على الرجل الجديد؟

الأم مخلوق يتصرف بنكران الذات كل شيء كل حياتها ليست حياتها هي بل حياة اسرتها.

من الجيد ان تفعل ذلك لنفسها وطيلة حضانة الابناء تحت سن البلوغ. بعد البلوغ لا يجب عليها ان تتحكم في تضحيات الاسرة. من اراد ان يضحي فليضحي بما يملكه. لا مانع. لا توجد جوائز نوبل للامهات ولا داعي لها هن يقدمن وبالاخص العربيات حبا مشروطا وتضحيات مشروطة هي تضحية ليست مفتوحة تضحية بشرية بشروط تبدا بالموال المعتاد (اااه كم فعلت لاجلكم وضحيت) بمعنى انك تاتي وعليك حمل دين كانه الخطيئة الاصلية في دين المسيح البر بهم واجب لكن عبادتهم لا. تضحيتهم بحياتهم هم مقدرة بحياتك انت لا.

التضحية الفردية مقدرة جدا، اعتقد اما انك لا تعرفين حالات واقعية توضح لك تضحيات (الامهات) المزعومة او الانتحار الجماعي الذي يجرّ الجميع في حالة الاسرة العربية.

اعرف مطلقات وارامل ربين ابنائهم بشكل افضل من زواج مبني على تضحيات جماعية كما تقولين.

الرزق على الله الابناء ليسوا ملكك وعندما يصلون سنا معينا يجب ان تتركيهم هم و(حبلهم على الغارب) نحن لا نحكي عن ابناء تحت سن البلوغ نحن نحكي عن البالغين هنا.

ثقافة

لمناقشة المواضيع الثقافية، الفكرية والاجتماعية بموضوعية وعقلانية.

23.7 ألف متابع