من مُنطلق البيئة المناسبة للقراءة الصحيحة وَحرصك على المناخ المناسب سواء كان للاستمتاع أو للحصول على المعلومات أو لأغراض الدراسة سيؤثر في قدرتك على الإجادة فيما تُريد.


  • عليك أولً: أن تختار المكان المناسبَ للقراءة بصورة مريحة على أن تتوفر الإضاءة المناسبة.

  • ثانيًا: وضعك في الجلوس بعد اختيار المكانْ المناسبْ لهما تأثيرهما على موقف القراءة الصحيحة لديك، فالجلوس على مقعد مناسب و بوضع مناسب سيجعلك أكثر انتباهاً و تيقظاً.

  • ثالثًا: القراءَة على سرير نومك لن تفيدك حيث لا يعتبر المكان مخصصاً للتركيز في القراءة وإنما يرتبط بمفهوم الاسترخاء و النوم.

  • رابعًا: وأخيرًا فإنّ أصوات الإذاعة والتلفزيون تشتت الذهن وتقلل من التركيز في القراءة الصحيحة وبمقدورك تحقيق درجة أكبر من الفهم والاستيعاب عندما يتوجه اهتمامك بصورة تامة لعملية القراءة فقط.

https://suar.me/8lydV


منقول من أحد حسابات القراءة في التويتر بتصرف بسيط.