لقد سبق وقرأتُ رواية مجدولين "تحت ظلال الزيزفون" أذكر وقتها أن الرواية أدخلتني في عالم غريب من الدهشة والانبهار

كان كل شيء جديد فيها، العبارات، سياقة الأحداث، حتى الخيال كان مشوقاً،، ههه أنا إلى الآن مازلت أحتفظ بصورة لمجدولين الصغيرة بثوبها الأبيض الرث في حنايا داكرتي.

بالفعل لقد أبدع المنفلوطي في الترجمة فزادها روعة وجمال.

شكراً جزيلاً لك على هذه الهدايا الرائعة ^_^

المنفلوطي من الادباء الكبار الذين يتمتعون بلغة فخمة و اسلوب جميل و جزل، ترجمته للرواية اعطتها اضافة كبيرة جدا جدا

كتب وروايات

مُجتمع متخصص لمناقشة وتبادل الكتب (غير المتعلقة بالبرمجة والتقنية بشكل مباشر) والروايات العربية وغير العربية والمواضيع والأخبار المتعلقة بها.

7.64 ألف متابع