المنطق هو ببساطة طريقة التفكير السليمة والمنطق الذي يُذكر عادةً عو المنطق الرياضي الذي نعتمد عليه في الرياضيات وبالتالي كل العلوم الطبيعية.

العقل بإختصار هو مُصطلح يعطى للخصائص البشرية التي لا نعرف كيف تشتغل تماماً، مثل الذكاء، الشخصية، السلوك العام، وعموماً كان استخدام المصطلح هو للدلالة على عدم مادية هذه الخصائص، لكن ظهر الكثير من الماديين الذين هاجموا هذه الفكرة وعزوا كل شيء إلى عمليات فيزيولوجية دماغية، ثم أتت حالة فينس غيج الغريبة التي ربطت بين الدماغ والشخصية، حيث تغيّرت شخصية فيسن كثيراً بعدما اخترق جمجمته قضيب حديدي، وتوالت الدراسات بعد ذلك كثيراً.

https://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%81%D9%8A%D9%86%D8%B3_%D8%BA%D9%8A%D8%AC

طيب، أليس هذا المنطق أساسه العقل؟

أسئلة محيّرة صراحةً لا أملك أجوبة دقيقة لها، لكن لو افترضنا أنه كذلك فالمنطق أحد الخصائص التي يتحكم بها العقل.

طيب بغض النظر عن توجهاتك الدينية، لو اخذنا الأية القرأنية التي تقول:

قال تعالى"وَوَرِثَ سُلَيْمَانُ دَاوُودَ ۖ وَقَالَ يَا أَيُّهَا النَّاسُ عُلِّمْنَا مَنطِقَ الطَّيْرِ وَأُوتِينَا مِن كُلِّ شَيْءٍ ۖ إِنَّ هَٰذَا لَهُوَ الْفَضْلُ الْمُبِينُ"

منطق الطير، حسب هذه الأية، هل هذا يعني بأن الطير له عقل؟ أم مجرد منطق؟

إذا قلنا بأن الطير لديه المنطق بدون العقل هذا يعني بأن المنطق منفصل عن العقل؟، وإذا قلنا بأن الطير لديه عقل فهذا شيء عجيب..!

حسب ما فهمت من الآية وشرحها، فإن تعبير "منطق" هنا هو غالباً اسم مُصاغ من الفعل نَطَقَ ومعنى منطق الطير هو صوت الطير لكن لا أدري إعراب الكلمة تماماً، والمعنى المُراد هو أن الله خصّ سليمان بفهم أصوات الطيور وكلامهم ولغتهم وليس فهم المنطق الذي نتحدث عنه لدى الطيور.

طيب بغض النظر عن توجهاتك الدينية، لو اخذنا الأية القرأنية التي تقول:

قال تعالى"وَوَرِثَ سُلَيْمَانُ دَاوُودَ ۖ وَقَالَ يَا أَيُّهَا النَّاسُ عُلِّمْنَا مَنطِقَ الطَّيْرِ وَأُوتِينَا مِن كُلِّ شَيْءٍ ۖ إِنَّ هَٰذَا لَهُوَ الْفَضْلُ الْمُبِينُ"

منطق الطير، حسب هذه الأية، هل هذا يعني بأن الطير له عقل؟ أم مجرد منطق؟

إذا قلنا بأن الطير لديه المنطق بدون العقل هذا يعني بأن المنطق منفصل عن العقل؟، وإذا قلنا بأن الطير لديه عقل فهذا شيء عجيب..!

صحيح ان المنطق مرتبط بالعقل خاصة عند الانسان لكن المنطق انواع عزيزي

باعتبار ان المنطق هو التصرف السليم فيمكن اكتساب المنطق من تجارب الحياة او من الممارسة المستمرة

يعني عدم وجود العقل لا ينفي وجود المنطق

مثال :

الرجل المجنون نتفق كلنا على أن عقله لا يعمل ، إذن كلنا نتفق على أنه ليس من الغريب في أن تصدر عنه تصرفات غير سوية مثل ( التعري، قضاء حاجته امام الناس او في الاماكن العامة ، التهجم على الناس، ... الخ ) لكن هل كل المجانين يفعلون ذلك ؟ قطعا لا

هناك من المجانين من هم أعقل ( من التعقل أي اللطافة ) من العاقلين أنفسهم لا يؤذون ذبابة

هناك من المجانين من هم أنظف من العقلاء ( نتائج التربية السليمة والمراقبة المستمرة من طرف الأهل)

هناك من المجانين من يرفض أن يرى عورة الناس أو حتىأن يرى الناس عورته ( نتائج التربية السليمة أيضا)

لأوضح لك الفكرة أكثر ساطرح لك مثالا اخر عن الطفل الصغير

كلنا ان نتفق ان الطفل الصغير أقل من 5 سنوات على الاقل عقله غير مكتمل وهو غير مكلف ( لا يحاسب لا قانونيا ولا دينيا على أي خطيئة يرتكبها مهما كانت )

يعني خاصية العقل هنا غير متوفرة ، نتفق في هذا صحيح ؟

طيب كيف تفسر لي إذن عدم اقتراب الاطفال من النار ؟ خاصة عندما يلمسونها اول مرة وثاني مرة وربما ثالث مرة وعدم اقترابهم منها مجددا ؟ الم نتفق ان الاطفال يفتقدون للعقل؟

نفس الشيء بالنسبة للحيوانات

هذا ما يعنيه المنطق عزيزي

المنطق هو التصرف السليم ويكون صادرا إما من العقل أو من تجارب الحياة

الرجل المجنون نتفق كلنا على أن عقله لا يعمل ، إذن كلنا نتفق على أنه ليس من الغريب في أن تصدر عنه تصرفات غير سوية مثل ( التعري، قضاء حاجته امام الناس او في الاماكن العامة ، التهجم على الناس، ... الخ ) لكن هل كل المجانين يفعلون ذلك ؟ قطعا لا

كلا، لا نتفق على ذلك، المجنون هو فاقد السيطرة على عقله، يعني عقله يعمل بطريقة عشوائية

فلسفة

يختص بالبحث عن الحقيقة وطلب المعرفة.

377 متابع