بعد مشاهدة هذا الفيديوا أطفال ومراهقون يلعبون بحياتهم

https://goo.gl/gYdK2u

------------بعض من التعليقات

1 - miloud kalami

الأحد 25 يونيو 2017 - 14:13

ضحايا الجهل والتقصير واللامبالاة في التربية.ضحايا اباء وأمهات ليسوا مؤهلين وقادرين على الزواج. لأن مرآة الاباء هم الأبناء. وبالتالي وجب علينا لومهم ومعاتبتهم. عليكم بالصوم يامن لاتجدون ولاتستطيعون الزواج. بدل إنتاج أطفال ابرياء يتشمت فيهم صناع الجهل والفقر وآكلي تروات هدا البلد بالباطل

6 - ندى

الأحد 25 يونيو 2017 - 15:02

عندما تدهسهم الحافلات ويموتون يهرع الاباء والامهات يولولون ويبكون وينوحون ويتهمون الدولة بأنها مقصرة والسبب في الحادث.ويتجمع اهلهم واهل الحي في احتجاجات لمطالبة الدولة والحكومة بإعادتهم للحياة او نيل تعويض.واي تعويض!!!!تعويض على تقصير الوالدين في التربية وإهمالهم الابناء بالشوارع والازقة لاوقات متأخرة من الليل.وتعويض عن التقصير في تحمل المسؤولية.ولماذا سنستغرب مادام هناك من يطالب بحقه في الغش في الامتحان فلن تكون اية مطالب اخرى بعجيبة.

كيف يقدمون على الموت? وهل لا يعرفون ? أين الأباء ?

أم أنه حلم الهجرة نفس الطريقة يتسلقون في حافلات أجنبية لعبور أوروبا